Encyclopedia - أنسكلوبيديا 

  موسوعة تاريخ أقباط مصر - Coptic history

بقلم المؤرخ / عزت اندراوس

الهاوية

 إذا كنت تريد أن تطلع على المزيد أو أن تعد بحثا اذهب إلى صفحة الفهرس تفاصيل كاملة لباقى الموضوعات

أنقر هنا على دليل صفحات الفهارس فى الموقع http://www.coptichistory.org/new_page_1994.htm

Home
Up
جُهًنَم
الفِرْدَوْس
الجَحِيم
الهاوية

 

قاموس الكتاب المقدس | دائرة المعارف الكتابية المسيحية

الهاوية


الهاوية تأتى بمعنى الجحيم
(1) معناها في الأصل مكان الأموات وهي ترجمة كلمة "شئول" العبرانية. وشئول هذه اسم موضع مجهول آمن الساميون، على مختلف شعوبهم، بوجوده، واعتبروه عالمًا قائمًا بذاته وقد أعطى الكتاب المقدس بعض صفات الهاوية، فهي تحت الأرض (عد 16: 30- 32 وحز 31: 17 وعا 9: 2)، ولها أبواب (اش 38: 10) وهي مظلمة (2 صم 22: 6 ومز 6: 5 و88: 12). إليها تذهب أرواح جميع الموتى بدون استثناء (تك 37: 35 ومز 31: 17 واش 38: 10). فيها يجري العقاب وفيها يعطى الثواب (1 صم 28: 8- 19 وعب 11: 19)، وهي مفتوحة الأبواب مكشوفة أمام الله (أي 26: 6 وام 15: 11)، والله يسود عليها (مز 139: 8) ويعني هذا أنهم آمنوا برعاية الله لأرواح الأموات وهم في الهاوية ومعرفته لمصائرهم. وآمنوا أيضًا بالحياة الآخرة (أي 19: 25- 27 ومز 16: 8- 10 و49: 14 و15 ودا 12: 2 و3). وهناك صفات أخرى للهاوية فهي عميقة (تث 3: 22 وام 9: 18) وتبتلع (ام 1: 12)، وقاسية (تش 8: 6) وعديمة الحكمة والعمل (جا 9: 10).

(2) في العهد الجديد أعطيت الهاوية معنى جهنم، أي أرض اللعنات والرجاسات، وسكان العذاب الأبدي (مت 18: 8 و9 ومر 9: 43). وسكان العقاب للخطاة (رؤ 9: 1 و11: 7 و20: 3). والهاوية كرمز لكل أنواع العقاب. فمثلًا بلدة كفرناحوم دعا المسيح عليها بأنها ستهبط إلى الهاوية أي أنها ستزول وتخسر مجدها (مت 10: 23 ولو 10: 15).

جاءت كلمة "هواية" في العهد القديم ترجمة للكلمة العبرية "شأول"، وهو اسم لدار الموتى في السعادة كانوا (انظر مثلًا 37: 35، 42: 38، 44: 29 و31، أي 14: 13، مز 6 : 5، حا 9: 10)، أم في العذاب (مز 25: 15، أم 9: 18). ولكنها في الغالب الأعم تشير إلى مكان العقاب. وهو أمر أوضح في العهد الجديد عنه في العهد القديم، وإن كنا نجد بعض التلميحات لذلك في العهد القديم (ارجع مثلا إلى عد 16: 33، تث 33: 22، أي 24: 19، مز 19: 17، إش 14: 9 - 11، 33: 14، حز 32: 21، 22، دانيال 12 : 2).

وقد تستخدم نفس الكلمة في الإشارة إلى القبر (أى 17: 13، مز 16: 10).

أما في العهد الجديد فتأتي كلمة "هاوية" ترجمة للكلمة اليونانية "هادز" (hades) كما في مت 11: 23، لو 10: 15، أع 2: 27 و31، 1 كو 15: 55، رؤ 1: 18، 6: 8، 20: 13 و14). وقد جاءت كلمة "هادز" في الإصحاح الثانى من أعمال الرسل (2: 27 و31) ترجمة لكلمة "شأول" العبرية المذكورة في المزمور (16: 10).

وقد ترجمت نفس الكلمة "هادز" (hades) مرتين إلى "الجحيم" (مت 16: 18، لو 16: 23، فالرجا الرجوع إلى كلمة "جحيم" والجحيم هي نفسها "جهنم".

وقد أعطانا الرب يسوع المسيح التعليم الكافي عن "الجحيم" موضع العذاب (لو 16: 23 و24 )، كما يذكر الرسول يوحنا في سفر الرؤيا بعض التفاصيل عنه (رؤ 20: 10 و15) ويصف الكتاب المقدس الهاوية بأنها:

(1) تحت الأرض (عد 16: 30 - 32، أم 15: 22، إش 14: 9 - 15 ، حز 31: 17، عا 9: 2، ارجع أيضًا إلى فيلبى 2: 10).

(2) عميقة (تث 32: 22، أم 9: 18).

(3) لها أبواب (إش 18: 10 ومت 16: 10)، ولكنها مفتوحة ومكشوفة أمام الله (أي 26: 6، أم 15: 11).

(4) تسودها الظلمة (2 صم 22: 6، مز 6: 5، 88: 2)

(5) قاسية لا ترحم (نش 8: 6).

(6) فاعزة فاهها لتبتلع فرائسها (أم 1: 12) فهى لا تشبع (أم 30: 16).

(7) لا معرفة فيها ولا حكمة (حا 9: 10).

(8) لله كامل السلطان عليها (مز 139: 8، رؤ 20: 13 و14).
*****************
المراجع
(1) موقع الأنبا تكلا
 
 
 

 

This site was last updated 04/01/14